مرحبا بكم في موقع مركز تنمية القطاع الخاص في العراق

أن العراق بلد مليء بالإمكانات والوعود، لذا يؤمن مركز تنمية القطاع الخاص بأن إطلاق العنان للقطاع الخاص أمراً أساسياُ لتحقيق الازدهار والتنمية في العراق. حيث أن الاقتصاد العراقي بدون قطاع خاص متنوع ونامي سوف يستمر بالصراع  من أجل توفير العيش الكريم لمواطنيه وسوف يفرض على الأمة مواصلة الاعتماد على احتياطياتها النفطية تحت رحمة تقلبات أسعار النفط العالمية.

ان مركز تنمية القطاع الخاص في العراق لايزال منظمة فتية  تمثل الشراكة بين عدد من  المنظمات والشخصيات ورجال الأعمال بهدف تحسين بيئة الأعمال للجميع من خلال التركيز على القضايا التي تتقاطع مع القطاعات والمناطق المختلفة, معترفين بالحاجة إلى حوار فعال وشفاف بين القطاعين العام والخاص لتحديد ومعالجة العوائق التي تحول دون ممارسة الأعمال التجارية.

وهنا على موقع مركز تنمية القطاع الخاص نأمل أن نريكم ما يقوم به المركز مع شركائه من المنظمات العراقية المحلية وشركاء التنمية الدوليين من أجل الدعوة لإصلاح القطاع الخاص في العراق. حيث سوف نطلعكم على التقارير والآراء للخبراء والارشادات في كيفية القيام بالأعمال التجارية في العراق للسكان المحليين والمستثمرين الدوليين و سوف نشارككم بالقصص للتجارب المحلية بالاضافة الى التجارب الخارجية الاخرى.

نحن نحب أن نتحدث عن الأعمال كما تعلمون , لذا يرجى أن لا تترددوا  في تقديم ملاحظاتكم وتعليقاتكم ونود أيضا أن نشجعكم على تقديم اقتراحات الاصلاح الخاصة بكم من خلال نموذج استمارة طلب الاصلاح الخاصة بنا. فقد يخطر في بالكم يوما ما بوجود خلل في النظام وتكون عندكم افكار جيدة حول كيفية اصلاحه.

لذا انضموا إلى الحوار من فضلكم ودعونا نبدأ بالتحدث عن الاعمال.

كلمة رئيس مركز تنمية القطاع الخاص

خلال فترة ترأسي لمركز تنمية القطاع الخاص , سأسعي لبذل قصار جهدي للأسهام في تطوير القطاع الخاص.

أنا وبالمشاركة مع زملائي أعضاء اللجنة التوجيهية  نحرص على مشاركة و معرفة كل القضايا الهامة المؤثرة على القطاع الخاص ولهذا نضع هذا الموقع الالكتروني تحت تصرفكم ليكون بمثابة وسيلة اعلامية لزيادة الوعي عن مركزنا ومهمته عن طريق شرحوتوضيح الإجراءات والأدوار والمسؤوليات و الأهم من ذلك ,اعطائنا الفرصة للتواصل معكم.

نحن ندرك اهمية الاجتماعات وجه لوجه للمناقشة وسماع أرائكم , ولكننا في الوقت ذاته ندرك اهمية الوقت وضيقه , لذا لجئنا الى هذه الخطوة الاكثر شيوعاَ لأعطائنا الفرصة للاستماع لكم وبذلنا كل الجهود لجعل صفحتنا الالكترونية تواصلية وذات مغزى.

نأمل أن تجدوا موقعنا مفيد وسهل الاستخدام ونتطلع إلى سماع وجهات نظركم , سواء كنتم أعضاء من منظمات القطاع العام أو الخاص العاملة في العراق وذلك لجعل هذا الموقع ذو تأثير فاعل لأسناد مركزنا في تأدية عمله وبكفائة اكبر.

السيد خالد المهدي
رئيس مركز تطوير القطاع الخاص في العراق

Website by The Web Orchard.